Arabic Publications

CIRS publishes Arabic language materials for distribution to our Arabic-speaking readership. The publications are in the form of original research conducted in the Arabic language as well as Arabic translations of existing research published by CIRS over the years.

الإقتصاد السياسي لمنطقة الخليج

"The Political Economy of the Gulf," CIRS Arabic Summary Report no. 3 (Doha, Qatar: Center for International and Regional Studies, 2012).

يقدم التقرير الموجز حول الاقتصاد السياسي لمنطقة الخليج معلومات حول المشروع البحثي لمركز الدراسات الدولية والإقليمية حول "الاقتصاد السياسي لمنطقة الخليج" والذي بدأ في عام 2009. وكما هو الحال مع المبادرات البحثية الأخرى التي أطلقها مركز الدراسات الدولية والإقليمية، فإنه بعد إجراء مراجعة شاملة للمؤلفات الموجودة المتعلقة بالموضوع، تم اكتشاف بعض نواحي القصور التي تستحق مزيداً من البحث والدراسة. وتم دعوة مجموعة مختارة من الباحثين للمشاركة في مجموعة عمل لإجراء مناقشات تتركز على عدد من الموضوعات الفرعية. وقد ساهم المشاركون بخبراتهم أثناء هذه الاجتماعات وبدأوا العمل على إعداد أوراق بحثية في مجالات تخصصهم. وسيكون الناتج النهائي لهذا المشروع البحثي هو إعداد ُ كتاب عن "الاقتصاد السياسي لمنطقة الخليج" (مطبعة جامعة كولومبيا/هيرست، 2011). ويفهم من قيام مجموعة العمل بعقد اجتماعات في الدوحة بقطر أن المؤلفين تمكنوا من العمل سوياً وعن كثب كي تشير الفصول الفردية بعضها إلى بعض لتحقيق الاتساق والترابط الفكري بصورة أفضل في الكتاب. تمثل كل دراسة عملاً ثقافياً مفصلاً يتسم بالابتكار والتحليل كما تمثل إسهاماً كبيراً في المجال.

العمالـــة المهاجـــرة في منطقــة الخليــج

"Migrant Labor in the Gulf," CIRS Arabic Summary Report no. 2 (Doha, Qatar: Center for International and Regional Studies, 2011).

تشكل العمالة الوافدة ما يصل إلى 85 إلى 90 بالمائة من سكان بعض دول الخليج. ومن غير المستغرب أن تستنزف جميع الدول المعنية الكثير من طاقاتها السياسية للتعامل مع هذه الجيوش الضخمة من العمال الوافدين، والذين يتركون أثراً كبيراً على البنى الاجتماعية والثقافية والاقتصادية لتلك المجتمعات. ولذلك، يناقش هذا الكتاب، الغني بالتجارب العملية والجوانب النظرية، ظروف العمالة المهاجرة في منطقة الخليج وأولوياتها وشبكاتها.

أميركا، الشرق الأوسط، والخليج نظرة عربية إلى التحديات التي تواجه الإدارة الأميركية الجديده

Rami Khouri, "America, the Middle East, and the Gulf: An Arab View of Challenges Facing the Next U.S. Administration," CIRS Arabic Brief no. 1 (Doha, Qatar: Center for International and Regional Studies, August 24, 2008).

التحديات التي ستواجه الإدارة الأميركية الجديده كثيرة متعددة, لكنني أرغب في أن أركز على عدد من القضايا الأساسية التي لا تقتصر على تحدي الإدارة الأميركية وحسب بل , ولا سيما منها شعوب العالم العربي. هذه لحظة ـً لشعوب الشرق الأوسط أيضا ـً تشكل تحديا حافلة باحتمالات هائلة للتغيير في العلاقات الإقليمية بين شعوب الشرق الأوسط نفسها, وتحدث هذه ـُ وفي العلاقات بين المنطقة والعالم الغربي بعامة والولايات المتحدة بشكل خاص. للحظة ما بعد ـِ التغييرات لاجتماع عدد من الأمور. فنحن نعيش لحظة تغيير تاريخية معادلة الحرب العالمية الأولى, أو ما بعد حرب 1967 ,أو 1948 .كانت تلك لحظات تاريخية بالغة الأهمية شملت تحولاتها كل منطقة الشرق الأوسط.

علاقات الخليج الدولية

"International Relations of the Gulf," CIRS Arabic Summary Report no. 1 (Doha, Qatar: Center for International and Regional Studies, 2010).

يرسد هذا التقرير املوجز بالتفصيل النتائج البحثية التي عرضها املشاركون يف مجموعة عمل عالقات الخليج الدولية أثناء اجتامعاتهم يف الدوحة بقطر والتي استضافها مركز الدراسات الدولية واإلقليمية بكلية الشئون الدولية بجامعة جورجتاون يف قطـر. وتعد املبادرة البحثية لعالقات الخليج الدولية مرشوعاً علمياً يتكون من جزئني ويتناول التحليل األكادميي والسيايس بشكل متعمق لوضع الخليج االسرتاتيجي يف السياسة الدولية. وقد بدأت املرحلة األوىل من املبادرة يف يونيو عام 2008 وركزت عىل وضع الخطوط العريضة لدراسة العديد من الجوانب الرئيسية لعالقات الخليج الدولية من مختلف الزوايا النظرية. وقام مركز الدراسات الدولية واإلقليمية بدعوة مجموعة أساسية من الباحثني املعنيني بدراسات الخليج إىل الدوحة لحضور اجتامعات مجموعة عمل عالقات الخليج الدولية ولإلسهام بفصول فردية يف مجال خربتهم ألجل إعداد كتاب يحمل نفس االسم. وتضمنت هذه الجولة األوىل من املحادثات طرح أفكار مبدئية حول املوضوعات التي وقع االختيار عليها وكذلك عقد جلسات للعصف الذهني لتقييم بؤرة اهتامم املرشوع ومعايري التحليل واألطروحات األساسية بشكل نقدي. وتم إعادة دعوة مجموعة العمل إىل الدوحة يف شهر يناير عام 2009 الستكامل املرحلة الثانية من املرشوع ولتقديم أوراقهم البحثية الفردية الطالع نظرائهم عليها. ورافق ذلك دعوة مركز الدراسات الدولية واإلقليمية للعديد من الخرباء اآلخرين يف هذا املجال ليقوموا بدور املناقشني وإلجراء تشاور نقدي حيال املرشوع وإثراء املوضوعات التي قيد البحث.