مهران كامروا يلقي محاضرة أمام الدفعة الثانية من طلبة الماجستير التنفيذي في الطاقة والموارد في جامعة حمد بن خليفة

17 فبراير 2015

استقبلت جامعة حمد بن خليفة، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، خلال الشهر الجاري، مجموعة أكبر من المشاركين في الدفعة الثانية من برنامج الماجستير التنفيذي في الطاقة والموارد.
وتم قبول 44 مسؤولاً تنفيذياً للانضمام إلى البرنامج الذي يمتد على مدى 16 شهراً - أي بزيادة قدرها 57% مقارنة مع الدفعة الأولى. وأثمر الإقبال الكبير على البرنامج عن مشاركة نحو 150 شخصاً في دورات إعلامية جرت خلال معظم مراحل دورة القبول الأخيرة.
ويضمّ الهيكل الطلابي الجديد 88% من المشاركين من دولة قطر، مع طلاب آخرين من الوافدين المقيمين في دولة قطر أو القادمين من دول خليجية أخرى ومن نيجيريا خصيصاً للمشاركة في البرنامج.
وقد انطلق البرنامج، الذي ينقسم إلى خمس وحدات دراسية مكثفة (واحدة في كل ربع دراسي)، في 11 فبراير بدورة مدتها يومان قدمها الأستاذ مهران كامروا، مدير مركز الدراسات الدولية والإقليمية في جامعة جورجتاون قطر، تلتها مباشرة دورة قدمها الأستاذ جان ميشال غوتييه، المدير التنفيذي للجنة التمويل والطاقة في جامعة الدراسات العليا للإدارة HEC Paris وسوف يقوم ثلاثة أساتذة مرموقين بتدريس هذه الدفعة إلى حين انتهاء الوحدة الدراسية الأولى في 23 فبراير.
وتزود شهادة الماجستير التنفيذي في الطاقة والموارد المشاركين بنظرة شاملة حول قطاع الطاقة، وذلك من خلال دمج نماذج مختلفة من التخصصات تتضمن الجغرافيا السياسية، والسياسة العامة، والتكنولوجيا، والإدارة، والتمويل، والاستراتيجية.
وتم تصميم هذا البرنامج متعدد التخصصات، الذي يقدّم بالشراكة مع جامعة جورجتاون، وجامعة تكساس إي أند أم، وجامعة الدراسات العليا للإدارة HEC Paris، خصيصاً للمدراء والمسؤولين التنفيذيين الواعدين ممن يرغبون بامتلاك معرفة واسعة بالقطاع تتجاوز المناهج التقليدية في الطاقة والموارد.