جورجتاون تطلق سلسلة "المجلس التنفيذي" بمشاركة خبير من "قطر شل" خلال منتدى حول الاستثمارات الدولية في قطر

05 مارس 2015

تحت عنوان "كيف يمكن للمستثمر الدولي أن يساهم في رؤية قطر الوطنية 2030"، أطلقت جامعة جورجتاون في قطر مؤخراً سلسلة المجلس التنفيذي بمشاركة عدد من كبار المسؤولين التنفيذيين من مختلف القطاعات للتحاور في هذه المسألة التي تتسم بأهمية كبيرة، لا سيما وأنها تؤثر في رسم المشهد المستقبلي للدولة.

وفي كلمته خلال الجلسة الافتتاحية، ألقى روب شيرون، مدير الشؤون المؤسسية ونائب رئيس مجلس إدارة قطر شل، الضوء على الدور الهام الذي تقوم به قطر شل بصفتها أكبر المستثمرين الدوليين في قطر ومساهمة الشركة في دعم رؤية قطر الوطنية 2030 عبر ركائزها الأربعة.

وقال شيرون: "يمثل المجلس التنفيذي لجامعة جورجتاون قطر حدثاً مهماً يجمع تحت مظلته أبرز القيادات الحالية والمستقبلية لتبادل وجهات النظر حول الموضوعات ذات الصلة بالتنمية في قطر، ونحن في قطر شل حريصون دوماً على دعم مثل هذه المبادرات التثقيفية، حيث أن النهج الذي تطبقه الشركة في ما يخص المسؤولية الاجتماعية للشركات يستند بشكل رئيسي إلى بناء شراكات مستدامة من شأنها أن تساهم في بشكل فاعل في تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، وخاصة في مجال التنمية البشرية".

بعد ذلك، بدأ شيرون نقاشاً تفاعلياً حول ما يمكن للشركات الأخرى أن تقوم به لتظهر التزامها بتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030 بطرق فعالة، وقد شارك في الحوار عدد من كبار المسؤولين التنفيذيين من شركة بوينغ، والمجلس البريطاني، والبنك التجاري، وجرين جلف، وبنك الدوحة، وبنك المشرق، وبنك قطر المركزي، وسكواير باتون بوغز، ومكتب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، وعدد من موظفي وأعضاء هيئة التدريس في جورجتاون.

وأوضح جوناثان كارتمل، المدير التنفيذي للتوعية وتطوير الأعمال في جورجتاون قطر قائلاً: "جاء إنشاء المجلس التنفيذي للجمع بين كبار القادة من مختلف قطاعات وشرائح المجتمع القطري للمشاركة في نقاشات مفتوحة حول بعض القضايا الراهنة التي تواجهها البلاد. ونحن باعتبارها الجهة المنظمة للحدث، سنعمل عن كثب مع شركائنا المدعوين لانتقاء موضوعات هامة لتتم مناقشتها في أجواء تفاعلية مريحة تشجيع على الحوار وتبادل الأفكار. وغايتنا من وراء ذلك هي فتح المجال لبناء علاقات متينة بين المشاركين ولتكون بمثابة حلقة وصل بين القطاعات الحكومية والأكاديميين ورجال الأعمال".

وسوف تواصل سلسة المجلس التنفيذي عقد جلساتها في أبريل بمشاركة الرئيس التنفيذي لشركة فودافون، كايل وايتهول، الذي سيناقش مع الحاضرين مسألة إضفاء طابع محلي على الماركات العالمية والتواصل مع الجمهور في قطر. وتشمل الموضوعات المستقبلية التي قد تتم مناقشتها، إصلاح رأس المال البشري، وإصلاح القطاع التجاري، والأمن الإقليمي.