كلمة المدير الترحيبية

تحية طيبة من قلب الدوحة من جميع الموظفين في مركز الدراسات الدولية والإقليمية! 

 

لقد خططنا لعام مميز آخر هنا في مركز الدراسات الدولية والإقليمية. وكما هو الحال في السنوات الماضية، فإن أنشطتنا المختلفة ومهمتنا الرئيسة ستتسم بالتزامنا الراسخ بالتميز الأكاديمي والتفكير الملهم والمشاركة المجتمعية. ينصب اهتمامنا الرئيسي في المركز على خلق منتدى يتيح نشر الأفكار وتبادلها وخوض حوارات هادئة وتأملية والانخراط في أنشطة المجتمع الأوسع الذي نعد جزءاً منه.

آخذين بالاعتبار هذه المبادئ التوجيهية التي تشكل رؤية المركز ومهمته للسنوات القادمة، فإننا نركز على أربعة مجالات أساسية؛ هي: الأبحاث والمنح، والمنشورات، وتنمية أعضاء هيئة التدريس، وبرامج الشؤون العامة، حيث نقوم بخطوات أساسية في كل واحد من هذه المجالات والتي تهدف، منفردة ومجتمعة، إلى إثراء الحياة الفكرية في جامعة جورجتاون وفي قطر وما وراءهما.

فيما يخص الأبحاث والمنح، يقوم المركز برعاية عدد من مجموعات العمل، وجمع نخبة من الخبراء الدوليين والممارسين من خلال ندوات يجري خلالها مناقشة القضايا الراهنة ذات الأهمية. وكما هو الحال دائماً، فإننا نهدف إلى عرض مختلف وجهات النظر حول هذه القضايا المهمة والراهنة.

وبالإضافة إلى ذلك، ينظم المركز العديد من الأنشطة البحثية الأخرى، مثل الجلسات النقاشية وسلسلة المحاضرات المميزة وسلسلة الحوارات الشهرية، والتي تهدف إلى عرض الأبحاث التي يعمل عليها أعضاء هيئتنا التدريسية على جمهور أصغر.

صدر عن المركز العديد من الإصدارات باللغتين الإنجليزية والعربية، شملت الكتب والأوراق الدورية وملخصات التقارير والإيجازات والنشرات، وغيرها من الإصدارات.

أما بالنسبة لأهدافنا المستقبلية، فإننا نأمل تعزيز ما نقوم به – أي تقديم المزيد من الإصدارات وبرامج الشؤون العامة والجهود التعاونية والمزيد من الأبحاث والمنح الدراسية – والارتقاء بمستوى ما نقوم به. وبفضل الفريق الرائع الذي أتشرف بالعمل معه، لا يساورني أي شك بمقدرتنا على أن نصبح مركزاً دولياً رائداً في الأبحاث والتعلم. إننا نتطلع قدماً لخدمتكم وخدمة المجتمع سواء في الدوحة أو في واشنطن وغيرهما.

شكراً لكم،

مهران كامروا
مدير المركز